ملكة جمال بيرو تعتذر لريكي مارتن

26.يوليو.2012 الخميس 08:43 GMT | موالي
شارك هذا عن طريق البريد الإلكتروني
مشاهير | ملكة جمال | اخبار | المشاهير | أخبار الفن | اخبار فنانين | اخبار الفنانات | اخبار الفنانين | اخبار الفن | اخبار فنانين هوليود | اخبار المشاهير هوليود | مشاهير هوليوود

إعتذرت ملكة جمال بيرو سيندي ميخيّا، وعلى نطاق عالمي واسع، عن تصريحاتها وآرائها الأخيرة حول مثليي الجنس. وكانت الحسناء البالغة 23 عاماً، قد إستغلت فرصة ظهورها في لقاءٍ تلفزيوني لتوجيه حديثها الى النجم المعروف ريكي مارتن الذي قالت فيه أنها ليست ضدّ المثليين جنسيّاً، وبأنها معجبة جداً به.

 

وخلال اللقاء الذي أجرته ملكة جمال بيرو معها قناة سي سي إن باللغة الإسبانية، ضمن برنامج شوبز، ردّت ملكة جمال بيرو سيندي على الإنتقادات التي نشرها المطرب البورتوريكي على موقع تويتر للتواصل الإجتماعي.

 

وفي حديثها للقناة التلفزيونية، قالت ملكة جمال بيرو يسرّني جداً أن أتحدّث إليه، وأتمنى أن يسمعني. ريكي مارتن فنان أعجبت به مذ كنت صغيرة، وكنت دائماً أسمع أغانيه. أعتقد أنه حرّ في إبداء آرائه، لكن يبدو أنه لم يطّلع على إعتذاري العلني له، هنا في بلدي بيرو، غير أنني أرغب في أن يدرك أن هذه المشكلة قد إنتهت بعد أن إعتذرت علناً لجميع الأشخاص الذين تأثروا بسبب تصريحاتي. أريد أن يعرف أنني لست ضدّ مثليي الجنس، ولا أرغب في أن تؤدي تصريحاتي الى العنف.

 

 ملكة جمال, ملكة جمال بيرو,

 

 

ووفقاً لتقارير صحيفة الكوميرسيو البيروفية أن ريكي مارتن ردّ على تصريحات سيندي، عبر ذات القناة التلفزيونية، قائلاً "ليس المطلوب مني أن أعذر أحداً، وأنا قلت، ببساطة شديدة، أنه لمن المؤسف التصريح بأمورٍ غير صحيحة، لكنها قالت أنها آسفة، وأنا سعيد بذلك. أتمنى لها المزيد من النجاح.

 

ومن ثمّ، حاول النجم الغنائي تذكير عارضة الأزياء بأنها، وخلال مشاركتها في مسابقة إختيار ملكة الجمال، ستعمل جنباً الى جنب، مع مجتمع المثليين، خاتماً كلامه بالقول "هل تعرفين ما هو الشئ الأكثر جمالاً في كل هذا؟ إذا لم أكن مخطئاً، أنها ستتعامل مع مجتمع إل جي بي تي (السحاقيّات، والمثليين، والمخنثين، والمتحولين الى الجنس الآخر) في بيرو. أن من لها القدرة لأن تتحول الى ملكة جمال، بإمكانها أن تعمل من أجل التغيير، والتثقيف، وهذا رائع حقاً. قبلاتي وتمنياتي لها بالتفوق والنجاح في حياتها المهنية".

 

وكانت ملكة جمال بيرو سيندي ميخيّا قد أطلقت مؤخراً تصريحاتٍ أخرى مثيرة للجدل عبر صحيفة بيروفية عن المثليي الجنس، عندما سُئلت عما ستقوم به، لو كان أحد أولادها مثلي الجنس.

 

أجابت ملكة جمال بيرو سيندي لا تعتقد أنها ستواجه يوماً موقفاً كهذا، لأن هذه الحالات هي، ربما، نتيجة فقدان أحد الوالدين، أو لربما بسبب من التعرض لإغتصاب، أو العيش مع الأم، أو الشقيقات اللاتي يتركن أثرهن في الشخص الذي يشاركهن الحياة اليومية.

 

وكانت تصريحاتملكة جمال بيرو سيندي قد أثارت حفيظة العديد من مستخدمي مواقع الإتصال الإجتماعي، الذين وصفوها بأنها تقف ضدّ المثليي الجنس.